بيان صحفي : لقاء أعضاء المكتب التنفيذي لمجلس الاعمال التونسي الافريقي برئيس مجلس النواب

بيان صحفي : لقاء أعضاء المكتب التنفيذي لمجلس الاعمال التونسي الافريقي برئيس مجلس النواب

17/08/2020
التقى أعضاء المكتب التنفيذي لمجلس الاعمال التونسي الافريقي برئيس مجلس النواب الشعب، و قد تمحور اللقاء حول نشاط المجلس منذ تاسيسه و دور مجلس النواب في مساندة المؤسسات التونسية للولوج للأسواق الافريقية، و ضرورة دعم التشريعات والقوانين التي تساعد المؤسّسات الاقتصادية ورجال الأعمال على تطوير المشاريع في اتجاه إفريقيا وسائر دول العالم.
قدم رئيس مجلس الاعمال التونسي الافريقي خلال الجلسة جملة من الصعوبات و العراقيل التي تواجهها المؤسسات التونسية للتصدير و الانتصاب في الأسواق الإفريقية :
– الخطوط التونسية و تفعيل برنامج إفريقيا و فتح خطوط الكامرون وكنشاسا والخرطوم وغيرها.
– شركة الملاحة التونسية و إطلاق في أقرب وقت الخط البحري رادس- دكار – ابيدجن كما كان مبرمج في جوان 2018 .
– البنوك التونسية مطالبة بفتح فروع في بعض البلدان الافريقية لمرافقة المؤسسات التونسية.
– البنك المركزي و تنقيح قانون الصرف و تسهيل عمليات انتصاب المؤسسات التونسية في بعض الاسواق الافريقية الواعدة
– تدعيم حضورنا الديبلوماسي في إفريقيا، بتخصيص الميزانية اللازمة لفتح بعض السفارات لدى عدد من بلدان جنوب الصحراء، و دبلوماسية برلمانية نشيطة مع مختلف برلمانات البلدان الافريقية
– إلغاء التاشيرة مع عدد من البلدان الافريقية و احداث شباك موحد بمطار تونس قرطاج لتفعيل التاشيرة الالكترونية و حسن استقبال الجاليات الافريقية و تحسين ضروف اقامتهم بتونس، مع ضرورة الاهتمام بالطلبة الأفارقة الدارسين في تونس وتسهيل ظروف إقامتهم.
و دعى اعضاء المكتب التنفيذي البرلمان ومؤسسات الدولة للحد من هذه العراقيل والقيام بإصلاحات جريئة و تشريعات مناسبة، بما يمكّن المستثمر التونسي للولوج الى السوق الافريقية في أحسن الضروف،
كما ثمن اعظاء المكتب التنفيذي مصادقة مجلس النواب على اتفاقية التبادل الحر بين الدول الافريقية ZLECAF، لما لها من اهمية في الرفع من التبادل التجاري بين البلدان الافريقية،
و قد اكد السيد انيس الجزيري لرئيس مجلس النواب ان مجلس الاعمال التونسي الافريقي سيعمل على اعلاء راية تونس في كل شبر من القارة الافريقية و سيبقى شريك استراتيجي للنهوض بديبلوماسيتنا الاقتصادية في اطار شراكة متميزة بين القطاع العام و القطاع الخاص، و تأتي إطلاق المبادرة الجديدة « TUNISIA BUSINESS COUNCIL WORLDWIDE » كرافد جديد لاشعاع تونس في مختلف بلدان العالم و خلال كبرى الملتقيات العالمية، بتشريك نخبتنا خارج الوطن في مجهود استقطاب الاستثمارات الخارجية و جعل تونس منصة نحو إفريقيا.
و عبّر رئيس مجلس نواب الشعب عن الاستعداد للتفاعل مع مقترحات مجلس الأعمال التونسي الإفريقي ودعم التشريعات والقوانين التي من شأنها أن تدعم المؤسّسات الاقتصادية ورجال الأعمال وتفتح أمامهم مجالات لتطوير مشاريعهم في اتجاه إفريقيا وسائر دول العالم، مؤكّدا أنّ تونس لا تعيش إلاّ بالانفتاح على محيطها في كل الاتجاهات.
و في ختام اللقاء عبّر أعضاء المكتب التنفيذي عن استياءهم الشديد من الاجواء المشحونة السائدة في مجلس نواب الشعب والتي بلغت ذروتها في الآونة الاخيرة مما أدى إلى تاخر كبير في النظر في عدد من المشاريع القوانين المهمة، و مناخ عدم الاستقرار و التناحر السياسي، الذي أثر تاثير كبير على مناخ الاستثمار و الاعمال و اضر بالاقتصاد التونسي، و دعوا الى تنقية الاجواء و تغليب المصلحة الوطنية، بما يمكن مجلس النواب من لعب دوره التشريعي و استكمال المؤسسات الدستورية و المصادقة على عدد من مشاريع القوانين ذات الصبغة الاقتصادية، بما يمكن من استعادة المسثمر ثقته في مؤسسات الدولة و مساهمته في المجهود التنموي.
عن المكتب التنفيذي
الرئيس
أنيس الجزيري
Partagez Maintenant !
Facebooktwittergoogle-pluslinkedin